·´†`· الصحوة القبطية ·´†`·

[center]بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

المسيح الهنا .. الحرية هدفنا .. الشهادة اكليلنا


    الدعوه الالهية

    شاطر
    avatar
    sallyinjesus
    -----------
    -----------

    انثى
    عدد المساهمات : 259
    تاريخ التسجيل : 03/07/2009
    العمر : 47

    الدعوه الالهية

    مُساهمة من طرف sallyinjesus في 05.07.09 23:50

    الدعوه الالهية
    ( تعالوا الى يا جميع المتعبين والثقيلى الاحمال وانا اريحكم )
    انها
    دعوة عامه اى للجميع دون النظر الى اللون او الدين او الجنس وهى ايضا دعوة
    كريمة من اله محب احب الى المنتهى كماقال الكتاب المقدس
    ( الذين احبهم احبهم الى المنتهى )
    صفات الدعوه
    اولا : دعوه للراحة
    انها
    دعوة للراحة لجميع المتعبين بغض النظر عن نوعية التعب او كميته فهو يدعو
    الجميع الى الراحة تماما كما قال فى ايام جسده المبارك (تعالوا الىموضع
    خلاء واستريحوا ) فهل استطاع احد قبله او بعده ان يطلق هذه الدعوة ؟؟؟ ففى
    الوقت الذى ترى فيه غيره يدعوا اتباعه الى الجهاد والقتال نجده هو (
    المسيح له المجد )يدعوا ليس اتباعه فقط بل كل العالم فى كل الازمان
    والعصور الى الراحه
    حقا يا سيدى قال عنك داود ( الى مياه الراحة يوردنى )
    اما عن الذين ذاقوا هذه الراحة قالوا ( طلبنا الرب فاراحنا طلبناه فأرحنا من كل جهه )
    اذن فلماذا تحمل همومك كل يوم ؟ ولماذا تسير مثقلا بالهموم ؟ تعال اليه
    انه مريح التعابى معزى النفوس
    ثانيا : دعوه للشبع
    انه الوحيد الذى قال بفمه الطاهر ( طوبى للجياع لانهم يشبعون )
    لقد
    اثبت لنا ذلك ببراهين كثيرة فهو الذى امر غربانه ان تعول ايليا رجل الله
    وهو الذى ارسل اليشع الى ارملة صرفة صيدا ليقول لها ( ان كوار الدقيق لا
    يفرغ وكوز الزيت لا يفرغ )
    بل وفى ايام تجسده على الارض اشبع ثلاثة
    الاف نفس بخمسة خبزات وسمكتين ويعوزنى الوقت ان اخبرت عن الذين اشبعهم وسد
    احتياجهم الجسدى والنفسى والروحى انه المشبع
    انه الوحيد الذى قدم لنا جسده لناكله ونشبع روحيا به ونحيا به من موتنا
    حقا يا سيدى قال عنك داود ( اشبع اذا استيقظت بشبهك )
    اذا فلماذا تسير جائعا تبحث عن الشبع فى العالم والخطية التى لا تشبع بل تقود الى المرارة والجوع والفشل ؟؟؟
    انه هو الوحيد القادر ان يشبعك روحيا ونفسيا وجسديا انه المسيا
    ثالثا : دعوة للارتواء
    قال السيد المسيح له المجد للسامرية ( ان كل من يشرب من هذا الماء يعطش ايضا )
    ان ماء العالم مياهه مالحة لا تروى بل تقود الى ظمأ أشد
    لكن دعوتك الكريمة يا سيدى تقول لنا ( ايها العطاش هلموا الى المياه )
    عزيزى القارئ
    انها دعوة كريمة من اله محب دعوه للراحة من الاتعاب
    فلماذا تسير متعبا ؟ ؟ ولماذا تكون جائعا والرب قريب للذين يدعونه يدعونه بالحق

      الوقت/التاريخ الآن هو 23.07.18 0:26